اخبار

طفل برازيلي يبلغ من العمر 4 سنوات يعانق أمواج البحر بجسده الصغير

رياضة

رغم حداثة سن “غواو فيتور” البالغ من العمر أربع سنوات فقط، إلا إنه يظهر بعض مهارات ركوب الأمواج الرائعة جعلته يتمتع بشعبية كبير على مواقع التواصل الإجتماعي البرازيلية.

كل دوافع غواو فيتور جاءت من أخته ويقول الطفل الصغير، بأن أخته شجعته بشكل كبير على تعلم ركوب الأمواج، ومنذ ذلك الحين وهو يستمتع بالأمر، وأضاف الطفل بأن إتصاله بالماء يمنحه الكثير من الحرية.

وأوضح والداه أنهم لايعلقان أمال خاصة على غواو وأنهم سعداء برؤيته يشارك في بعض أنشطة التزلج مع أخته الكبرى ماريا، التي كانت تمارس رياضة ركوب الامواج منذ طفولتها وقد نقلت شغفها الى أخيها الصغير.

وقد إنتشرت مقاطع فيديو لغواو وهو يركب الأمواج، ولدى غواو شعبية لدى مجتمع ركوب الأمواج البرازيلي، حيث وصل عدد مشاهدات أحد مقاطع الفيديو الخاصة به الى أكثر من ثلاثة ملايين مشاهدة عبر الإنترنت، ولطالما تميزت البرازيل الدولة الامريكية الجنوبية الشاسعة التي تمتد سواحلها الى أكثر من 7 ألاف كيلو متر براكبين أمواج كثيرين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق